الأحد، 2 فبراير 2020

تفاصيل عودة الطلبة المغاربة من مدينة ووهان الصينية و إحترافية الإستقبال بمستشفى سيدي سعيد بمكناس

تفاصيل عودة الطلبة المغاربة من مدينة ووهان الصينية

تفاصيل عودة الطلبة المغاربة من مدينة ووهان الصينية

عاد 167 مغربيا، صباح اليوم الأحد (2 فبراير)، إلى المغرب، حيث حطت طائرتهم في مطار بنسليمان، قادمة من الصين، بعدما جرى إجلاؤهم من إقليم خوبي، الذي وضعته السلطات الصينية تحت الحجر الصحي، بسبب تفشي فيروس كورونا.
ورصدت عدسات الكاميرا في المطار المذكور نزول الراكبين الذين كان بينهم 57 امرأة، أتوا في طائرة تابعة للخطوط الملكية المغربية  ، وبتنسيق تام بين جميع القطاعات المتدخلة قد تم تنظيم عملية إعادة المواطنين المغاربة من مدينة ووهان الصينية كما هو مخطط لها ،تنفيذا للتعليمات السامية للملك محمد السادس.

 إحترافية الإستقبال





بعد وصولهم إلى المطار ثم إجراء الفحوصات الأولية مع إتخاد الأساليب الوقائية ، بعدها ثم نقل المواطنين القادمين من الصين عبر حافلات ذاهبين إلى مستشفى سيدي سعيد في مكناس و المستشفى العسكري الدراسي محمد الخامس بالرباط ، حيث سيتم وضعهم تحت المراقبة الطبية الدقيقة لمدة 20 يوما من طرف فرق طبية وتمريضية مكونة ومدربة لهذا الغرض.

ارتياح الطلبة و أبائهم بعد الرجوع لأحضان الوطن سالمين

 

نشر بعض الطلبة القادمين من إقليم يوهان الصيني فيديو من داخل الحافلة في الصين، يعبرون عن سعادتهم بالعودة إلى ديارهم المغرب، بعد أيام من الخوف الذين عاشوها في الصين بسبب الفيروس المميت.
كما عبرت تنسيقية أباء الطلبة الصينين، عن سعادتها الغامرة بعودة أبنائها سالمين من الصين، موجهة شكرها للملك ولباقي السلطات على المجهودات التي تم بدلها لإعادتهم للملكة .



عرض التعليقات

التعليقات