الأربعاء، 25 مارس 2020

لماذا ثم إِستعمال كلوروكين كدواء ضد فيروس كورونا ؟؟

لماذا ثم إِستعمال كلوروكين كدواء ضد فيروس كورونا ؟؟

هيدروكسي كلوروكين,الكلوروكين,كلوروكين,بكين,كورونا الصين,كورونا,كورونا الصيني,كورورنا,الوقاية من كورونا,هيدروكسي,مرض كورونا,لقاح كورونا,علاج كورونا,عقار كورونا,وباء كورونا,دواء كورونا,مرض كورونا’’,اعراض كورونا,فيروس كورونا,جائحة كورونا,أسباب كورونا,أعراض كورونا,كورونا سوريا,وفيات كورونا,أعداد المصابين بكورونا,كورونا الجديد,فيروس كورورنا,كورونا امريكا,كورونا أوروبا,انتشار كورونا,طرق علاج كورونا,كورونا الإمارات,كورونا السعودية,كورونا في العالم,الصين,فيروس,بيجين,سفينة,اعراض فيروس كورونا,بيلوسي

بعد طرح مركب هيدروكسي كلورو كين كدواء واعد لفيروس كورونا، واعتباره قادراً ولو بصورة أولية على إبطاء وتيرة تطور المرض ومن ثم القضاء عليه لاحقاً، فإننا سنقوم في هذا المنشور بتسليط الضوء على آلية العمل الكيميائية المقترحة لهذا الدواء، وهذا التفصيل موجه لطلابنا الصيادلة والأطباء لتوضيح آلية العمل الدوائية لهذا الدواء ...

بداية القول: تحتوي الخلية الحية على مكون أو عُضي يعرف باسم اليحلولات أو Lysosomes، وهي عضيات بغشاء وحيد تحتوي على إنزيمات كثيرة منها إنزيمات الهيدرولاز الحمضية، ولكي تعمل هذه الإنزيمات بصورة جيدة يجب أن تكون ضمن بيئة حمضية ذات pH بين 4.5-5، فإذا تغيرت قيمة pH تصبح هذه الإنزيمات عديمة الفعالية. 
تقوم هذه الأنزيمات بحلمهة المواد البوليمرية مثل DNA و RNA والبروتينات إلى الموجودات المكونة لها. هذه المعلومة هامة في الحديث عن هذا الدواء الذي بين أيدينا وهو مركب هيدروكسي كلورو كين، ذو الصيغة الموجودة في الصورة المرفقة رقم 2

إِستعمال كلوروكين ضد فيروس كورونا

من ناحية أخرى، توجد ثلاث حقائق أساسية عن الفيروسات هي:

1. الفيروسات دقائق (أو حبيبات) تتكون من لب داخلي يحوي المادة الوراثية( DNA أو RNA (وليس كلاهما، ويغطي الفيروس معطف بروتيني واقٍ، ولبعضها غشاء ليبوبروتيني خارج المعطف يدعى الغلاف. وفي حالة فيروس COVID-19 فإن المادة الوراثية التي بداخله هي RNA ومحاط بغلاف تخرج منه بروزات أو أشواك غليكوبروتينية كما هو موضح في الصورة المرفقة 1.
2. تتكاثر الفيروسات داخل الخلايا الحية لأنها لا تستطيع توليد الطاقة أو إنشاء البروتينات
3. تتضاعف الفيروسات بطريقة مختلفة عن طريقة تضاعف الخلايا، فهي لا تخضع للانشطار الثنائي

بعد دخول الفيروسات إلى جسم الإنسان بأية طريقة كانت فإنها تصل إلى الخلايا الحية لتبدأ بالتضاعف، وعملية التضاعف هذه تمر بعدة مراحل (سبعة مراحل) أولها عملية الالتصاق بسطح الخلية الحية عن طريق مستقبل تليها عملية النفوذ إلى داخل الخلية الحية بواسطة الإنغلاف ضمن حويصل الاحتساء pinocytotic، وبعد هذه المرحلة ودخول الفيروس إلى الداخل يخضع لعملية تدعىGlycosylation  يحدث فيها تفكيك للغليكوبروتين الخارجي الذي يكون على هيئة أشواك في حالة COVID-19، ويحصل فيها تمزق الحويصل وتفكك الطبقة الخارجية للفيروس مما يحرر اللب الداخلي للفيروس إلى السيتوبلاسما (وهذه الخطوة مهمة حتى يحدث تكاثر للفيروس)، لتبدأ بعدها عملية نسخ المادة الوراثية للفيروس وتكاثره. 

إذن تعد أنزيمات اليحلولات في الخلية الحية مهمة جداً لحدوث تفكيك للغليكوبروتين الفيروسي وانتشار ما بداخله إلى الخلية الحية، وهذه المرحلة معتمدة على pH الذي تعمل فيه أنزيمات اليحلولات.
يعد مركب هيدروكسي كلور كين من الأدوية المعروفة سابقاً في علاج الملاريا وبعض أنواع العداوى الفيروسية. وبالتدقيق في بنية الكيميائية للمركب (الصورة رقم 2) يمكن ملاحظة ما يلي:

 توجد في بنية المركب ثلاث زمر أمينية (اثنان منها ثالثيتان وواحدة ثانوية)  وزمرة هيدروكسيل، قادرة على تكوين روابط هيدروجينية. وبالنظر إلى بنية المركب المؤلفة من 18 ذرة كربون مقابل 4 زمرة وظيفية (كلها قادرة على تكوين روابط هيدروجينية) فإن هذا المركب يكون ذا انحلالية عالية جداً فهو يذوب في الأوساط المائية كما يذوب في الأوساط العضوية (الدهنية) فهو ذو سرعة انتشار عالية في الخلايا وامتصاصيته عالية، وتوزعه كبير جداً وقادر على الوصول إلى كل الأماكن في الجسم.
 إن قدرة الارتباط العالية للروابط الهيدروجينية يجعل من هذا المركب قادراً على البقاء مدة أطول في الجسم (تقريبا 40-35 يوم قبل الاطراح)، أي أن زمن اطراحه طويل نسبياً.

المركب يعد أساساً ضعيفاً فهو يحتوي على ثلاث مراكز أساسية واضحة (زمر الأمين الثلاث) ،  والزوجان الإلكترونيان الموجودان على زمرة الهيدروكسيل.

 الأمر الأهم أنه يمكن لهذا المركب أن يكون معقداً مع شاردة الزنك (التوتياء)، كما توضحه الصورة المرفقة 3.
إِستعمال كلوروكين ضد فيروس CORONA

وبما أن هذا المركب هو أساس ضعيف وذو انحلالية عالية فهو عند تناوله يصل إلى كافة أنحاء خلايا الجسم ويدخل ضمن مكونات كل الخلايا ويمكث مدة زمنية طويلة، أي أنه سيبدأ بزيادة قيمة pH لهذه الخلايا، وما يهمنا أن pH اليحلولات سيزيد ومن ثم فإن إنزيمات المسئولة عن عملية Glycosylation للفيروسات ستثبط ومن ثم سيتأخر تفريغ محتوى المحفظة الفيروسية إلى داخل الخلية، ومن ثم سيعطي هذا الأمر الجسم مدة أطول قبل انتشار الفيروس واستفحاله ، وهذا الأمر يعطي الخلايا المناعية الفرصة في التعرف على الفيروس وإنتاج الأضداد اللازمة للتعامل معه والقضاء عليه. إضافة إلى تأخيره عملية Glycosylation فإنه  حتى لو أنتجت فيروسات ضمن الحلية فإنها لا تكون بالقوة الكافية والقدرة التامة.

يعد مركب هيدروكسي كلورو كين أيضاً عاملاً ناقلاً لشاردة التوتياء (الزنك) لقدرته العالية على تكوين معقد ثابت معها بواسطة الروابط التساندية للأزواج الإلكترونية الحرة للزمر الوظيفية. 

إن هذه الخاصية تدخل شاردة التوتياء إلى داخل الخلايا بكمية كبيرة، ودخول هذه الشاردة يثبط إنزيم بوليميراز الحمض النووي الريبوزي RNA polymerase المعتمد على الحمض النووي الريبوزي RNA (RdRP) ، وهو المسئول عن تصنيع RNA الفيروسي.
أي أن دواء هيدروكسي كلورو كين يقوم بفعلين : أولهما تثبيط وتأخير عملية Glycosylation عن طريق زيادة قيمة pH ، وثانيهما إعاقة وتثبيط نسخ RNA الفيروسي.

المصدر: 

Prof. Mohammad Waleed M. Sadaka Head of Chemistry Department, university of kalamoon
 ‎جامعة القلمون 

عرض التعليقات

التعليقات